Saturday, March 14, 2015

تحليل الشموع اليابانية Candle stick analyzing



لقد كان المتاجرون اليابانيون في أسواق الأرز في القرن السابع عشر هم أول من ابتكر واستخدم طريقة الشموع في التعبير عن حركة السعر , ولقد أثبتت هذه الطريقة فعالية عظيمة في التعبير الدقيق والواضح في نفس الوقت عن حركة السعر مما جعلها تتفوق على الأسلوب الغربي في التعبير عن حركة الأسعار المعتمد على القضبان Bars ليس في أسواق الأرز كما بدأت بل في كافة الأسواق المالية سواء كانت أسواق الأسهم أو السلع أو العملات .
ولم تقتصر فائدة الشموع اليابانية على دقتها ووضوحها وحسب بل إنه ومنذ فترة طويلة أكتشف أن أشكال الشموع اليابانية أكثر قدرة على التعبير عن الوضع النفسي للسوق وعن طبيعة الصراع بين البائعين الذين يدفعون الأسعار للانخفاض والمشترين الذين يدفعون الأسعار للارتفاع   أي طبيعة الصراع بين الدببة Bears والثيران Bulls أو بين قوى العرض Supply وقوى الطلب Demand .
كيف ذلك ؟
لقد ظهر أن أشكال الشموع تعطي إشارات عما يحدث للسعر في السوق وبالتالي يمكن توقع اتجاه السعر فيما بعد ومن هنا ظهر التحليل الفني باستخدام الشموع اليابانية وهو أسلوب شبيه بتحليل الأشكال patterns الذي تحدثنا عنه ولكنه يعتمد على أشكال الشموع اليابانية .
وهو أسلوب تظهر مصداقيته في الإطار الزمني الطويل نسبياً مثل إطار اليوم أو الأسبوع أو على الأقل الساعة أما في الإطار الزمني الأقل من ذلك فهو يفقد الكثير من مصداقيته ودقته .
فعندما يقوم المتاجر بتحليل سعر العملة وتظهر الشموع اليابانية لهذه العملة بأشكال معينة , يمكن للمتاجر أن يتوقع أن سعر العملة سيرتفع فيما بعد أم ينخفض .
ولقد أعطى المحللون لكل شكل من أشكال الشموع اليابانية إسماً خاصاً به ولكل منها مواصفات وخصائص تعرف بها

فهناك نوعين من أشكال الشموع اليابانية :
  • نوع يدل ظهوره على أن السعر سيستمر في الارتفاع .
  •  ونوع يدل ظهوره على احتمال انعكاس في حركة السعر .

ولنأخذ مثلاً :
تسمى الشمعة التي ليس لها جسم " نجمه " Doji star .
والشمعة التي ليس لها جسم تعني أن سعر الافتتاح يساوي سعر الإغلاق .
فظهور هذه الشمعة قد يعني احتمال انعكاس السعر كما ترى في الشكل الآتي 





كما ترى فقد كان هناك ثلاثة شمعات صاعدة تبعتها نجمة فمبماذا تفسر ذلك ؟
لقد كان السعر في الأيام الثلاثة السابقة يغلق على ارتفاع وفي اليوم الرابع أصبح سعر الافتتاح والإغلاق متساويين مما قد يعني أن السوق أصبح متردداً في رفع السعر أكثر من ذلك وأن العرض أصبح يعادل الطلب وهذا قد يشير لاحتمال انخفاض السعر في اليوم القادم .
لذا تسمى النجمة التي تأتي بعد عدة شموع صاعدة بنجمة هابطة bearish أي تشير لانخفاض السعر .
انظر للشكل التالي :







كما ترى هناك ثلاث شمعات هابطة تلتها نجمة أي أن السعر كان يغلق على انخفاض لثلاثة أيام متتالية ثم ظهرت النجمة والتي تشير لتساوي العرض مع الطلب وهو قد يشير لأن السوق متردد في خفض السعر أكثر من ذلك , وبالتالي فقد يتبع كل هذا الانخفاض ارتفاع في السعر في اليوم الذي يليه .
لذا تسمى النجمة التي تأتي بعد عدة شموع هابطة بنجمة صاعدة bullish أي تشير لارتفاع السعر .
وهكذا فشكل النجمة وحده لا يعني أن السعر سيرتفع أم يتخفض بل أن ظهور النجمة بعد شموع صاعدة أو هابطة هو الذي يعطي معنى للشكل .
فالنجمة تعني بحد ذاتها أن هناك تعادلاً بين قوى الطلب التي ترفع الأسعار وقوى العرض التي تخفض الأسعار وهذا يشير لتردد السوق في الاستمرار بالاتجاه السابق .
هناك أشكال كثيرة غير النجمة لها معنى يختلف على حسب وضع الشموع التي تسبقها ومن أهم هذه الأشكال :
المطرقة Hammer
الرجل المشنوق Hanging man  
الحامل Haramy
نجمة الصباح Morning star  
نجمة المساء Evening star
الجنود الثلاثة Three soldiers   
والكثير من الأشكال الأخرى التي لا تخلو أسمائها من طرافة .
يجدر بالذكر أن تحليل الشموع اليابانية كغيره من أساليب التحليل يجب أن يستخدم بلإضافة للأنواع الأخرى وليس بشكل مستقل . فلا يكفي أن تشاهد نجمه بعد ثلاث شمعات صاعدة لتحكم بأن السعر سينخفض .
فقد لا يصدق التحليل هذه المرة !
أما إن ظهرت النجمة السابقة وكان السعر قريباً من خط دعم resistance قوي بالإضافة أن مؤشر RSI  مثلاً كان يعطي بأن السعر مرتفع جداً over bought فهنا لديك ثلاثة أساليب من أساليب التحليل تشير لقرب انخفاض السعر وبالتالي فاحتمال حدوث ذلك يصبح أكبر بكثير من الاعتماد على أسلوب واحد .
لقد أثبت تحليل الشموع اليابانية فعالية حقيقية في كثير من الأسواق المالية مما حدا بالكثير من المحللين المحترفين الاعتماد عليه وإن كان هناك أيضاً الكثير من المحللين الذين لا يلتفتون كثيراً لهذا النوع من التحليل .
فتحليل الشموع اليابانية موضوع واسع ويحتاج منك الاطلاع والممارسة فما ذكرناه هنا لا يعدو كونه تعريف وتمهيد بهذا النوع المبتكر من التحليل والذي يذكرني شخصياً بقراءة الطالع عن طريق تحليل الرموز في بقايا فناجين القهوة !
إلا أن الأخير لا يعدو كونه خرافة أما تحليل الشموع اليابانية فهو مزيج من العلم والفن أثبت فعالية وإلا لما أضاع محللو الأسواق المالية وقتهم في دراسته واستخدامه .


No comments:

Post a Comment